U3F1ZWV6ZTMwMTUxODIzNTI0X0FjdGl2YXRpb24zNDE1Nzg1NjA3NTc=
recent
آخر المنشورات

الإعاقة السمعية تعريفها أنواعها و أسبابها - محاضرة PDF

الإعاقة السمعية تعريفها أنواعها و أسبابها 


 محاضرة PDF

ضمن محاضرات علم النفس الفيزيولوجي 


الإعاقة السمعية تعريفها أنواعها و أسبابها - محاضرة PDF


أولا : الاعاقة السمعية
الجهاز السمعي:
الحاسة السمع اهمية عظيمة، و هي أساسية عند الانسان لما تلعبه من دور في اكتساب اللغة، و لأن المعاق سمعيا يتعرض لصعوبات كثيرة منها ضعف القدرة على التعبير مما يعرقل تكيفه الاجتماعي، كما أنه لا يمكنه اكتساب مهارة اللغة المكتوبة لأنها الوسيلة التي يتفاعل من خلالها مع البيئة، ذلك يبين لنا أن سلامة الجهاز السمعي يعني اكتساب اللغة، و الجهاز السمعي يتكون من جزأين:

1 - الجهاز السمعي المركزي: و يتجسد في منطقة في المخ تقوم بقراءة الأصوات و فهمها و الرد عليها، وهذه المنطقة مركزها في الفص الصدغي، و يتكون من العصب السمعي والجزء المسئول عن السمع في المخ

2- الجهاز السمعي الطرفي: و يتكون من الأذن الخارجية و الاذن الوسطى و الأذن الداخلية

 أ. الأذن الخارجية وتتكون من  :
 الصيوان : عبارة عن غضروف مغطي بالجلد ويقوم بتجميع الموجات الصوتية و إدخالها الى قناة الأذن الخارجية وهو الجزء الخارجي الظاهر من الاذن .
 القناة السمعية الخارجية: وهي ممر ضيق يصل الي الطبلة وتتكون من الغدد الصمغية لإفراز الصمغ (الشمع، الصملاخ) الذي يؤدي الي حفظ القناة السمعية ويمنع دخول الأجسام الغريبة للأذن وتحمي الطبلة من خلال إخراج الجراثيم وإذا | زاد الإفراز قد تغلق قناة الأذن ويضعف السمع والغدد العرقية التي تساعد على تهوية الأذن .
 - الطبلة : وهي تفصل بين الأذن الخارجية والداخلية وهي غشاء رقيق يتكون من الطبقة الخارجية
 - الطبقة المخاطية  - طبقة الألياف عندما تصل الاصوات الى الطبلة تهتز هذه الأخيرة.

 ب- الأذن الوسطي :
 وتقع ما بين الطبلة والأذن الداخلية وتتكون من الفتحة البيضاوية ، والفتحة الدائرية والعظيمات الثلاثة (المطرقة - السندان - الركاب).
والمطرقة هي أكبر العظيمات وتتصل بالطبلة من جهة والسندان من جهة أخرى وتقوم العظيمات الثلاث بنقل الذبذبات الصوتية من الطبلة الى الفتحة البيضاوية ومنها الى الفتحة الدائرية .
قناة استاكيوس وهي قناة تربط الأذن الوسطي بالحلق وتلعب دور في عملية التوازن كما أنها ممر لدخول الالتهابات من الأنف الي الاذن الوسطي .
فوائد قناة استاكيوس:
تحتضن جميع أجزاء الاذن الوسطى وتعطيها مجالا للحركة .
موازنة الضغط الخارجي وضغط الهواء.
التخلص من افرازات الاذن الوسطي .

 ج- الأذن الداخلية : 
و تحتوي على ممرات متشابكة ومعقدة وتتكون من قسمين :
القنوات شبه الهلالية ووظيفتها :
حفظ التوازن .
الاحساس بالسرعة .
تزويد الدماغ بمعلومات عن حركة الرأس وموضعه وهي عبارة عن ثلاث قنوات شبه دائرية مليئة بالسائل
- القوقعة : وهي جزء حلزوني يتم من خلالها تحويل الصوت الي موجات كهربائية تنتقل الى الدماغ من خلال العصب السمعي وتتكون من ثلاث دهاليز وهي (القناة الدهليزية - القناة القوقعية - القناة الطبلية).

رسم تخطيطي للجهاز السمعي الطرفي
رسم تخطيطي للجهاز السمعي الطرفي


3- ولكن كيف نسمع (كيف تتم عملية السمع)؟
- عندما يتحدث الفرد تصدر موجات صوتية .
- يقوم الصيوان بتحديد اتجاه الصوت وتوجيهه الى داخل الأذن عبر قناة الأذن الخارجية فتصطدم بطبلة الأذن .
- تهتز طبلة الأذن ثم تنقل ذبذبتها الى العظيمات السمعية الموجودة بالأذن الوسطى (المطرقة - السندان - الركاب) وتهتز تلك العظيمات مما يؤدي الى مضاعفة شدة الصوت
ترسل تلك العظيمات الذبذبات الى الاذن الداخلية عبر الفتحة البيضاوية والدائرية وتصل الى القوقعة التي تتكون أساسا من آلاف الخلايا الصغيرة، هذه الأخيرة و تحت تأثیر الاهتزازات الميكانيكية التي تستقبلها من الاذن الوسطى تؤدي الى افراز سائل عصبي كهربائي الذي بدوره يمر عبر العصب السمعي الى المناطق المسئولة عن اللغة على مستوى الدماغ هذا الأخير الذي تكمن مهمته في تفسير الرسالة الصوتية
عندما تكون الرسالة الصوتية سليمة يمكن تفسيرها و هي حالة السمع العادي، اما اذا كانت الرسالة ناقصة فيصعب تفسيرها على مستوى الدماغ مما يعطينا حالة الإعاقة السمعية


ثانيا- الاعاقة السمعية

1- تعريف الاعاقة السمعية :
هي تلك المشكلات التي تحول دون أن يقوم الجهاز السمعي عند الفرد بوظائفه أو تقلل من قدرة الفرد على سماع الأصوات المختلفة .
هي اصابة عضوية تؤثر على احدى مستويات الأذن و / أو كل مستوياتها ( الخارجية و الوسطى و الداخلية نتيجة اصابات أو أمراض فتعيق عملية السمع و تعرف أيضا بأنها عدم القدرة على سماع الأصوات، و تعرف بأنها حرمان الطفل من حاسة السمع لدرجة انها تجعل الكلام المنطوق ثقيل السمع، وتشمل الاعاقة السمعية الاطفال الصم وضعاف السمع.
ويعرف ضعيف السمع :
بأنه الشخص الذي تكون حاسة السمع لديه رغم أنها قاصرة إلا أنها تؤدي وظائفها باستخدام المعينات السمعية ويكون قادر على اكتساب اللغة عن طريق السمع وتتراوح درجة الفقدان (35-69) ديسيبل . ويعرف الأصم :
بانه الذي يعاني من عجز سمعي الي درجة 70 فأكثر ديسبل تحول دون الاعتماد على حاسة السمع في فهم الكلام سواء باستخدام المعينات السمعية أو بدونها.

 2- انواع الاعاقة السمعية

 أ- الإعاقة السمعية التحويلية 
و تسمى بالتوصيلية أو الاعاقة السمعية الارسالية او الصمم الارسالي، هذا النوع من الاعاقة السمعية يؤثر على عملية ارسال الرسالة الصوتية الى الاذن الداخلية، و ذلك نتيجة لانسداد المجرى السمعي اثر وجود أجسام خارجية أو سائل مثل صملاخ الأذن كما يمكن للأذن الوسطى ان تتواجد بها حبيبات او تصاب بأمراض مثل التهاب الاذن الحاد او المزمن.
في كلتا الحالتين السابقتين تكون الاعاقة السمعية مؤقتة لأنه يمكن التخلص من الاجسام الخارجية و السوائل و ذلك عن طريق استعمال الأدوية او تنقية الأذن.

ب. الاعاقة السمعية الإدراكية:
 هذا النوع من الاعاقة السمعية ينتج عن اضمحلال وموت الخلايا المكونة للقوقعة، فتصبح عملية افراز السائل العصبي غير ممكنة، و في هذه الحالة الاعاقة السمعية تكون دائمة لأنه لا يمكن اصلاح الخلايا المضمحلة

ج- الاعاقة السمعية المختلطة:
 يمكن ان تكون صمم ارسالي او صمم إدراكي، بمعنى ان الشخص الواحد قد يجمع بينهما و حينها تسمى بالعاقة السمعية المختلطة و تتواجد بدرجات مختلطة خفيفة، متوسطة، ثقيلة

 3- قياس السمع: 
يقاس السمع من خلال جهاز قياس السمع و الذي يسمى بالاديومتر t ' audiometre ، و الذي يعمل على تحديد و التعرف على الخصائص و المميزات الأساسية لكل صوت .

 4- خصائص الصوت :
 أ- شدة الصوت : وتشير الي قوة الصوت و ضعفه، ودرجة ارتفاعه تكون من 50 - 40 ديسبل و اذا زادت حدة الصوت عن 120 يصبح مؤذيا للأذن، وتقاس شدة الحديث العادي بوحدة الديسيبل ويرمز له بالرمز db ب- النغمة او الارتفاع : وتسمي بالتردد و هي عدد الموجات التي يحدثها الصوت
وتتراوح في الثانية الواحدة نغمة الحديث العادي بين (125-8000) هيرتز وتقاس بوحدة الهيرتز ويرمز لها Hz ،و تستطيع الاذن سماع الأصوات التي تتراوح بين (20-20000) هيرتز في الثانية

 5- اسباب الاعاقة السمعية:
عدم توافق دم الجنين مع دم الأم.
انسداد الاذن عن طريق صملاخ الاذن او الاجسام الغريبة او الحبيبات الناتجة عن الانتفاخات.
التهابات الأذن.
تسمم الاذن عن طريق تناول الأدوية ، التدخين أو الكحول.
حوادث الولادة و الصدمات بمختلف انواعها.
امراض الطفولة كالتهاب السحايا بعد الولادة و بصفة خاصة الحمی.

نجد ايضا الاسباب العصبية المنشأ، فالخلايا السمعية المحدودة العدد التي أذا فقدت فهي لا تعوض، كما لا يمكن علاجها بالأدوية أو بالعمليات الجراحية

يمكنك تحميل هذه المحاضرة   كاملة بصيغة PDF 

رابط تحميل محاضرة : الإعاقة السمعية بصيغة PDF 



مواضيع ذات صلة 





ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة