إضطراب ما بعد الصدمة و علاقته بالدعم النفسي pdf

باحث علم النفس
الصفحة الرئيسية

إضطراب ما بعد الصدمة و علاقته بالدعم النفسي pdf

دراسة على عينة من الاطفال المهجرين في محافظة دمشق 
رسالة ماجستير في الصحة النفسية للأطفال و المراهقين 

إعداد 

وحيدة محمد مراد 

إضطراب ما بعد الصدمة و علاقته بالدعم النفسي pdf
إضطراب ما بعد الصدمة و علاقته بالدعم النفسي pdf


ملخص المذكرة 

هدفت الدراسة إلى التعرف على العلاقة بين أضطراب شدة ما بعد الصدمة والدعم النفسي لدى الأطفال المهجرين خلال الأزمة في محافظة دمشق، والتعرف إذا ما كان هناك فروق في هذين البعدين تبعا لمتغير (الجنس، العمر، المدة الزمنية للوجود في مركز الإيواء)، وقد استخدمت الباحثة المنهج الوصفي التحليلي، وقد تكونت عينة الدراسية من 271 طفل وطفلية  من مراكز الإيواء التابعة لمحافظة دمشق، وتم سحب العينة بطريقة عشوائية عرضية.
ولتحقيق أهداف الدراسة قامت الباحثة بإعداد مقياسي الدراسة التاليين بعد الإطلاع على عدة دراسات ونماذج للمقاييس
مقیاس اضطراب شدة ما بعد الصدمة، .
مقياس الدعم النفسي. وقد تكونت عينة الصدق والثبات من (600) طفل وطفلة من مراكز الإيواء وذلك للتحقق من الصدق والثبات الأدوات الدراسة.
وقد استخدمت الباحثة الأساليب الإحصائية التالية للتحقق من نتائج الدراسة .معامل الارتباط بيرسون . ت ستودنت لدراسة الفروق .
تحليل التباين (one way Ariova) .
اختبار شيفيه .
أختبار ليفين لتجانس التباين .
وقد أسفرت الدراسة عن النتائج التالية:
احتلت أعراض استعادة الذكريات القيمة الأعلى بالنسبة لأعراض اضطراب شدة ما بعد الصدمة يليها فرط الإثارة ومن ثم الأعراض التجنيية.
أحتل الدعم النفسي للفريق المتخصص (الاختصاصي النفسي، فريق الدعم) أعلى مستوى بالتأثير من الفريق المتخصص (الأسرة، الأصدقاء).
يوجد علاقة بين اضطراب شدة ما بعد الصدمة والدعم النفسي فكلما ارتفع الدعم النفسي
انخفض اضطراب شدة ما بعد الصدمة.
يوجد فروق في درجة اضطراب شدة ما بعد الصدمة بالنسبة للبعدين  استعادة الذكريات،
الأعراض التجنبية تبعا لمتغير الجنس، ولايوجد فروق بالنسبة لبعد( فرط الإثارة).
يوجد فروق في الدعم النفسي تبعا لمتغير مقدم الخدمة المتخصص وغير المتخصص الصالح الدعم النفسي المتخصص
عدم وجود فروق في الدعم التفسي تبعا لمتغير الجنس.
هناك تباين بين الأبعاد الثلاثة لاضطراب شدة ما بعد الصدمة لصالح بعد الذكريات.
يوجد فروق في اضطراب شدة ما بعد الصدمة تبعا لمتغير العمر لصالح (13-12) سنة

يوجد فروق في اضطراب شدة ما بعد الصدمة تبعا لمتغير المدة الزمنية للوجود في مركز الإيواء.

أبرز محتويات البحث 
الفصل الأول 
تعريف بموضوع البحث 
الفصل الثاني 
الإطار النظري 
أولا : إضطراب شدة ما بعد الصدمة عند الطفل 
ثانيا : الدعم النفسي 
الفصل الثالث 
الدراسات السابقة 
الفصل الرابع
منهج البحث و إجراءاته 
الفصل الخامس 
نتائج البحث و مناقشتها 
ملخص البحث 
المراجع
ملاحق البحث 

رابط تحميل المذكرة  إضطراب ما بعد الصدمة و علاقته بالدعم النفسي pdf

google-playkhamsatmostaqltradent