رسالة الماجستير عن الضغوط النفسية pdf

 

رسالة الماجستير عن الضغوط النفسية pdf
رسالة الماجستير عن الضغوط النفسية pdf

رسالة الماجستير عن الضغوط النفسية pdf

الضغوط النفسية لدى العمال في قطاع غزة و علاقتها ب الصلابة النفسية pdf

اعداد : شاهر يوسف ياغي

اشراف الدكتور نبيل كامل دخان

رسالة الماجستير علم النفس - الجامعة الاسلامية غزة

سنة النشر 2006

ملخص الدراسة

هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على الضغوط النفسية لعمال محافظات قطاع غزة وعلاقتها بالصلاية النفسية في ضوء كل من المتغيرات الآتية: السن، ومكان الإقامة وعدد أفراد الأسرة، والحالة الاجتماعية. وقد تكونت عينة الدراسة من (683) عاملا من العمال الذين يحملون تصاريح دخول للعمل في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام (1948) المسجلين لدى القوى العاملة لدى مكاتب التشغيل بوزارة العمل الفلسطينية خلال شهر يونيو لعام (2005) موزعين على محافظات قطاع غزة، وقد كان عند الاستبيانات المطبقة (578) وعند الاستبيانات المفقودة (105) إستبانة.

وتأتي هذه الدراسة للإجابة على التساؤل الرئيس: ما مستوى الضغوط النفسية لدى عمال محافظات قطاع غزة وعلاقتها بمستوى الصلابة النفسية ؟

و لتحقيق أهداف الدراسة قام الباحث ببناء وتطبيق مقياس الضغوط النفسية لدى عمال محافظات قطاع غزة ومقياس " الصلابة النفسية بعد تقنينها على عينة الدراسة.

استخدم الباحث الأساليب الإحصائية التكرارات والنسب المئوية، المتوسطات الحسابية والانحرافات المعيارية، اختبار (ت) تعينتين مستقلتين T - test ، اختبار تحليل التباين الأحادي one way ANOVA، معامل ارتباط بيرسون، معامل ألفا كرونباخ، التحليل العاملي، الصدق العاملي التوكيدي، وقد خلصت الدراسة إلى النتائج الآتية يعاني عمال قطاع غزة من ضغوط نفسية كبيرة بنسبة 74.5 %، وشكلت الضغوط الاقتصادية المرتبة الأولى 81.2 % ثم ضغوط المعابر 77.8 % ثم الضغوط الأسرية 71.6 %، ثم الضغوط الانفعالية 67.9 %، ثم الضغوط الاجتماعية، 73 %. وأظهرت الدراسة وجود صلابة نفسية عالية لدى العمال بنسبة 74.9 % (أبعاد: الالتزام % 78.5 ، السيطرة 71.2 %، التحدي 74.1 %).

كما وأتضح وجود علاقة طردية دالة إحصائية بين الدرجة الكلية للضغوط النفسية والدرجة الكلية للصلابة النفسية، وأظهرت الدراسة وجود فروق دالة إحصائيا في مستوى الضغوط النفسية تعزى إلى مكان الإقامة لصالح المنطقة الشمالية، ووجود فروق دالة إحصائيا في مستوى الضغوط النفسية تعزی إلى عدد أفراد الأسرة لصالح الأسرة التي يزيد عدد أفرادها (5-9) فما فوق.

ولم تظهر الدراسة وجود فروق دالة إحصائيا في مستوى الضغوط النفسية تعزى إلى متغير العمر والحالة الاجتماعية، مع وجود فروق دالة بين الحالة الاجتماعية ودرجات ضغوط المعابر لصالح المطلقين.

مشكلة الدراسة

تتحدد مشكلة الدراسة بالسؤال الرئيس والأسئلة الفرعية التالية: السؤال الرئيس

ما مستوي الضغوط النفسية لدى العمال في محافظات قطاع غزة وعلاقتها بمستوى الصلابة النفسية؟ وقد انبثق عن هذا التساؤل الأسئلة الفرعية الآتية:

1) ما هي أبعاد الضغوط النفسية التي يتعرض لها عمال قطاع غزة؟

2) ما مستوى الضغوط النفسية لدى العمال في محافظات قطاع غزة؟

3) ما مستوى الصلابة النفسية لدى العمال في محافظات قطاع غزة؟

4) هل هناك علاقة إرتباطية ذات دلالة إحصائية بين مستوى الضغوط النفسية والصلابة النفسية لدى العمال في محافظات قطاع غزة؟

5) هل توجد فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى الضغوط النفسية تعزى إلى السن؟

6) هل توجد فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى الضغوط النفسية تعزى إلى السكن؟

7) هل توجد فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى الضغوط النفسية تعزى إلى الحالة الاجتماعية؟

8) هل توجد فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى الضغوط النفسية تعزى إلى حجم الأسرة المعالة

حدود الدراسة

تقتصر هذه الدراسة على شريحة العمال وفق الحدود التالية:

1 - الحد المكاني: عمال "إسرائيل" من محافظات قطاع غزة الخمسة: الشمال، غزة، الوسطى، خانيونس، رفح.

2 - الحد الزمائی: ستتم الدراسة خلال العام 2005 - 2006

3 - الحد البشري: ويتمثل في المجتمع الأصلي من العمال الذين يحملون تصاريح دخول للعمل في ' إسرائيل " ومسجلين لدى مكاتب التشغيل بوزارة العمل الفلسطينية في غزة خلال شهر مايو 2005 وعددهم 6825 عامل.

أهمية الدراسة

تكمن أهمية هذه الدراسة من خلال مايلي:

يعتبر موضوع الدراسة وهو الضغوط النفسية محط اهتمام الكثير من علماء النفس ومنذ بداية الخمسينات.

قطاع العمال (مجتمع الدراسة) هي فئة من أكثر الفنان الفلسطينية تضررة من الوضع الأمني المتمثل في الإغلاق، والسياسي المتمثل في الحرب الاقتصادية المدمرة التي يتعرض له أبناء الشعب الفلسطيني المحاصر.

تهتم الدراسة في التعرف على علاقة الضغوط النفسية بالصلابة النفسية وبعض المتغيرات المستقلة مثل السكن و السن والحالة الاجتماعية وحجم الأسرة المعالة, تساهم الدراسة في لفت نظر أصحاب القرار الفلسطيني وذوي الاختصاص إلى مستوى ونوع الضغوط النفسية وحجم المعاناة التي يعانيها العمال البواسل، الأمر الذي يساهم في إمكانية تطوير برامج وقائية أو علاجية لهم بما يصب في مصلحتهم. تكتسب الدراسة أهمية أيضا من ناحية أنها تثري المكتبة العلمية بإضافة بحث جديد لم يعطه الباحثون الفلسطينيون الاهتمام بالقدر الذي يوازي حجم المعاناة التي تعانيها هذه الفئة، وهو أول بحث يتناول الضغوط النفسية لهذه الشريحة في فلسطين

أهداف الدراسة

تهدف الدراسة إلى:

1) الكشف عن مستويات الضغوط النفسية التي تعصف بعمال قطاع غزة

2) التعرف على مستويات الصلابة النفسية لدى العمال.

3) تسجيل العلاقات الارتباطية بين مستوى الضغوط النفسية ومستوى الصلابة النفسية بين عمال قطاع غزة

4) تسجيل الفوارق في تقدير العمال لمصادر الضغوط وعلاقتها ببعض المتغيرات الديموغرافية.

5) تكوين قاعدة معلومات موضوعية هادفة عن الضغوط النفسية التي يكابدها العمال ويمكن استثمارها إيجابيا من قبل الجهات والمؤسسات أهلية كانت أو حكومية للعمل علي تقديم المساعدات أو الخدمات اللازمة بما يصب في مصلحة العمال أسرهم وذويهم.

6) الخروج بأداة قياس مقننة تصلح لقياس الضغوط النفسية لدى عمال قطاع غزة الذين يعملون في إسرائيل

7) تقنيين أداة قياس الصلاية النفسية على عمال الداخل الفلسطيني بمحافظات غزة.

و قد تطرق الباحث الى موضوع الضغوط النفسية و الصلابة النفسية في الفصل الثاني و جاء فيه ما يلي :

  1. نظرة قاموسية لغوية للضغوط النفسية
  2. نظرة وظيفية لمفهوم الضغوط النفسية
  3. النظريات المفسرة للضغوط النفسية
  4. الاثار التي تترتب على الضغوط النفسية
  5. مصادر الضغوط النفسية
  6. ضغوط العمل
  7. الصلابة النفسية

رابط تحميل رسالة الماجستير عن الضغوط النفسية pdf من هنا

و في موضوع دات صلة اليك رسالة ماجستير حول استراتجيات الضغوط النفسية pdf 




وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-