رسالة دكتوراه عن الزهايمر pdf

رسالة دكتوراه عن الزهايمر pdf
رسالة دكتوراه عن الزهايمر pdf 


 رسالة دكتوراه عن الزهايمر pdf  بعنوان نسق علاج مرض الزهايمر و التكفل بالمسن دراسة ميدانية بالمستشفى الجامعي مصطفى باشا مصلحة طب الاعصاب .

اعداد شابي نورة اطروحة دكتوراه العلوم تخصص علم الاجتماع التربوي  جامعة الجزائر 2 ابو القاسم سعد الله

السنة الجامعية 2018 / 2019.

 رسالة دكتوراه عن الزهايمر pdf 

اهداف الدراسة :

إن الهدف الذي تطمح إليه هده الدراسة هو إعادة الاعتبار لهذه الفئة المهمشة من طرف العائلة من جهة والمجتمع من جهة أخرى.

وأردت الباحثة أن تكون هذه الرسالة كدعوة للمواطن لكي يعطي ما للمسن من واجب الاحترام والتقدير والحب والعطف والرعاية، وحسن معاملة الشخص المسن أيا كان موقعه والدان كان أو جارا أو جدا أو عما.... وكذلك ان يكون بهذا البحث المتواضع صيحة مدوية في آذان المسؤولين في المجتمع عن رعاية المسنين ،وليكون نداء صادقا وصادرا من القلب لكل فرد على أرضنا الجزائر.

وليكون أيضا دعوة متواضعة لإعادة النظر في أوضاع المسنين من أبناء المجتمع في ضوء تلك الحقائق الاحصائية التي تدل على زيادة عدد المسنين بحكم طول عمر الإنسان كلما تقدمنا في مضمار الحضارة والرقي، وكلما تحسنت الخدمات الطبية وكلما تحسنت ظروف التغذية والوقاية، وتوفرت أساليب العلاج الطبي المتقدم.

اضافة الى  معرفة ما تتطلبه رعاية المسنين لتفادي إصابتهم بالأمراض العصبية وبالأخص مرض الزهايمر وذلك بإعداد المختصين في جوانب الرعاية الصحية والإجتماعية والنفسية والترويحية وفق برامج عملية صحيحة وبرامج تدريب ناجحة، كذلك محاولة معرفة الكيفية التي يجب أن نتعامل بها مع المسنين في البيت والمجتمع، ليعيشوا شیخوخة سعيدة بعيدة عن المشاكل والحرمان والعزلة بل التضامن والحب والحنان لأن الإنسان يتغير تغيرا عضويا ونفسيا نتيجة لزيادة عمره، وهو في شبابه مخلوق ناضج يواجه مشكلات حياته بقوة، وإرادة وحيوية وهو في شيخوخته كائن ضعيف يعيش مع ماضيه أكثر مما يعيش في حاضره.

فعلينا أن نفهم شيوخنا ومظاهر قوتهم وضعفهم، وهكذا يصبح أهم هدف من أهداف هذه الدراسة هي مساعدة المسنين بإظهار المشاكل التي يعانون منها ومحاولة إيجاد حلول لها وذلك بتجسيدها في أرض الواقع من جهة ومن جهة أخرى معرفة إمكاناتهم الكامنة والإستفادة منها لأقصى حد ممكن واستغلال الثروة البشرية.

ولهذه الدراسة أهميتها لأن المجتمعات تنحو نحو الشيخوخة ، حيث تزداد نسبة المسنين يوما بعد يوم، ولهذا أصبح لهذه الفئة من السكان حقوق وواجبات لم تكن واضحة من قبل ، خاصة المصابين بمرض الزهايمر بتوفير المراكز الاستشفائية ونشر الوعي بمدى خطورته خاصة إذا إشتد وانتقل إلى المرحلة الأخير أين يكون المسن معرض للموت.

فرضيات البحث

بناءا على التساؤلات المطروحة سنقوم بطرح بعض الفرضيات والتي تعتبر كإجابة محتملة للمشكلة التي يدرسها الباحث وهي نقطة التحول من البناء النظري للبحث إلى التصميم التجريبي للإجابة على المشكلة القائمة.

ومن خلال ما ورد قمنا بصياغة الفرضيات كالآتي

 1 - يلعب المستوى التعليمي للمتكفل بالمريض المصاب بالزهايمر دورا في فهم مرض الزهايمر واختيار نسق العلاج المناسب.

 2 - تؤثر التغيرات البيولوجية التدهور الطبيعي للجسم) والإجتماعية (الإنسحاب الإجتماعي و الإقتصادية (الإحالة على التقاعد والعجز عن العمل التي يعيشها المسن على إصابته بمرض الزهايمر.

3 - التكفل الأسري والهيئات المختصة والرعاية الصحية والإقتصادية والنفسية والإجتماعية للمسن المريض بالزهايمر قد يساعد على التقليص من شدة المرض.

محتويات رسالة دكتوراه عن الزهايمر pdf

الباب الأول يضم الجانب النظري للبحث، الفصل الأول خاص بالاقتراب المنهجي للدراسة ويضم أسباب إختيار الموضوع والهدف منه، الإشكالية، الفرضيات، تحديد المفاهيم، المنهج و التقنيات المستعملة والدراسات السابقة، والمقاربة النظرية للدراسة ويضم المساهمات الفكرية للمرض العصبي عبر تاريخ البشرية، والاقتراب السوسيولوجي للدراسة وأهم النظريات المفسرة لاحتياجات المسنين وأخيرا علم الإجتماع والشيخوخة.

أما الفصل الثاني تم تخصيصه لمرحلة الشيخوخة والأمراض المصاحبة لها ويضم في المبحث الأول مرحلة الشيخوخة حيث حاولت الباحثة إظهار أسباب الإهتمام بدراسة مرحلة الشيخوخة وكذلك تم التطرق إلى طبيعة الشيخوخة والتغيرات المميزة لها، و خصائص المسنون والحاجات الأساسية، وأهم مشكلات الشيخوخة.

أما في المبحث الثاني فتم التطرق إلى الأمراض المصاحبة لمرحلة الشيخوخة ويضم مقاومة مرحلة الشيخوخة كمرض وكذلك التعرف على أهم الأمراض البدنية الشائعة بين المسنين وأخيرا الأمراض النفسية والإضطرابات العقلية والعصبية المصاحبة لمرحلة الشيخوخة.

الفصل الثالث تم تخصيصه لنسق علاج الأمراض العصبية وسبل رعاية المسنين ويضم في المبحث الأول نسق علاج الأمراض العصبية والنفسية حيث تم التطرق إلى التعرف على أهمية العلاج الطبي وأنواعه وإلى أهمية العلاج الشعبي وأشكاله، كذلك مؤسسات رعاية الصحة النفسية والعصبية وتشخيص وعلاج الأمراض العقلية والعصبية عند المسنين، أما في المبحث الثاني سبل رعاية المسنين ووسائل الوقاية من الأمراض العصبية فتم التطرق إلى التعريف على الأطراف المسؤولة عن رعاية المسنين وفلسفة الرعاية في مرحلة الشيخوخة وكذلك الخدمة الإجتماعية ورعاية المسنين وأنواع الرعاية المقدمة للمسنين وأخيرا أساليب الوقاية من الأمراض العقلية والعصبية.

الفصل الرابع خصص لدور الأسرة والهيئات المختصة في التكفل بالمسن ويضم المبحث الأول دور الأسرة في التكفل بالمسن ولقد تطرقت الباحثة إلى الأسرة الجزائرية وأهم وظائفها ومظاهرها  وخصائصها وكذلك تعرفنا على أهم النظريات المفسرة لتطور الأسرة والمسنون في الأسرة الحديثة وأيضا دور ومكانة المسن في الأسرة الجزائرية، والتكفل بالمسن المريض بالزهايمر.

أما في المبحث الثاني دور الهيئات المختصة في التكفل فتم التعرف على بوادر الشيخوخة ووضعية المسنين في الجزائر ،و المواقف المختلفة حول تقديم الرعاية للمسنين وواقع المسنين في المجتمع الجزائري وأخيرا سياسة الجزائر المنتهجة لرعاية المسنين خصصناه.

أما الباب الثاني فيضم الجانب الميداني للبحث، الفصل الخامس خصص لمجالات البحث وخصائص العينة ويضم المبحث الأول مجالات البحث وهي المجال الزمني والمجال الجغرافي والبشري، أما المبحث الثاني يضم خصائص عينة البحث وهي الخصائص الديمغرافية والإجتماعية والإقتصادية والصحية للمبحوثين.

الفصل السادس خصصته الباحثة لتحليل وتفسير الفرضية الأولى ويضم في المبحث الأول مفهوم مرض الزهايمر في مرحلة الشيخوخة ولقد تطرق أولا إلى المرض العصبي بصفة عامة ثم الانتقال إلى دراسة طبيعة لمرض الزهايمر في مرحلة الشيخوخة وكذلك أعراضه ومظاهره وأخيرا العوامل المسببة في الإصابة به .

أما المبحث الثاني فيضم نسق علاج مرض الزهايمر وقد تطرقت الباحثة إلى اختيار الوجهة الأولى للعلاج وممارسة العلاج الشعبي وكذلك التعرف على مدى مساهمة المستشفى في العلاج وأخيرا اختيار العلاج الأفضل.

أما الفصل السابع خصص لتحليل وتفسير الفرضية الثانية ويضم المبحث الأول تأثير التغيرات البيولوجية في الإصابة بمرض الزهايمر وكذلك التغيرات الفيزيولوجية والتغيرات السيكولوجية وتأثيرها في الإصابة بمرض الزهايمر.

أما المبحث الثاني فيضم تأثير التغيرات الإجتماعية والإقتصادية في الإصابة بمرض الزهايمر.

الفصل الثامن خصص لتحليل وتفسير الفرضية الثالثة ،ويضم المبحث الأول أهمية التكفل الأسري في التقليص من شدة المرض حيث تت التطرق إلى نمط الأسرة التي يعيش فيها المسن والعلاقة السائدة بين المسن المريض وأفراد أسرته، كذلك مكانة ودور المسن في الأسرة و علاقتهما في التقليص من شدة المرض.

أما المبحث الثاني فيضم أهمية تكفل الهيئات المختصة بالمسن في التقليص من شدة المرض حيث تم عرض  تأثير المؤسسات الإجتماعية على المسن المريض وكذلك توفير المراكز المختصة والإمكانيات المتاحة وأيضا تكفل الهيئات المختصة بالمسن المريض وعلاقتها بالتقليص من شدة المرض.

أما المبحث الثالث فيضم أهمية الرعاية بكل أنواعها في التقليص من شدة المرض حيث تم التطرق إلى أهمية كل من الرعاية الصحية والرعاية الاقتصادية والرعاية الإجتماعية وأهميتها في التقليص من شدة المرض وأخيرا كيفية الوقاية والحد من انتشار مرض الزهايمر.

رابط تحميل رسالة دكتوراه عن الزهايمر pdf من هنا 

و في موضوع دات صلة يمكنك تحميل بحث عن الزهايمر pdf




وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-