محاضرات دراسة الحالة pdf

محاضرات دراسة الحالة pdf
محاضرات دراسة الحالة pdf 


محاضرات دراسة الحالة pdf 

لطلبة سنة ثالثة 3 علم النفس العيادي اكلينيكي 

اعداد د اسمهان عزوز 

مدخل الى محاضرات دراسة الحالة pdf 

تعد دراسة الحالة من أهم التقنيات التي تستعين بها العديد من العلوم كعلم الاجتماع والإدارة ، وعلم النفس بجميع تخصصاته إذ نجد دراسة الحالة في الجانب الإرشادي وفي الجانب العيادي فالعديد يعتبرونها كمنهج إكلينيكي كونها تستخدم لدراسة حالة فردية بعينها ، فهي تستخدم أساسا لأغراض عملية من أجل تشخيص وعلاج مظاهر الاختلال التي تحمل الشخص على الذهاب إلى الأخصائي العيادي وبالتالي فهي الوعاء الذي ينظم فيه الإكلينيكي كل المعلومات و النتائج التي يحصل عليها من الفرد بواسطة العديد من الأدوات كالمقابلات والملاحظة ، بالإضافة للاختبارات السيكولوجية ، فالعلماء اتفقوا على كونها تستهدف الإحاطة الشاملة المعرفية بتفاصيل الحالة من المنظور الدينامي و الترابطي العلائقي - التاريخي .

أخذ علم النفس الإكلينيكي مصطلح دراسة الحالةعن الطب النفسي والعقلي ، وعم استخدام المصطلح بالرغم من اعتراض بعض الإكلينيكيين على استخدام كلمة الحالة في الإشارة إلى كائن أنساني يعاني من اضطراب بدني أو انفعالي

إذ تاريخيا بدأ استخدامها من طرف ايبوقراط (Hippocrate) والذي أسس بدوره الملاحظة العيادية في العلوم الطبية ، بالنسبة للطب كما هو في علم النفس العيادي وصف الأعراض يعتمد أساسا على تاريخ الحالة وملاحظة العميل والفحص النفسي العيادي وهذا ما يسمح بوضع تشخيص و وضع الخطة العلاجية .

فاستحضار تاريخ الحالة تسمح بمعرفة الأعراض والسببية المرضية (pathologie ) والتي تسمح بفهم الحالة ، فكل دراسة تسمح ببناء جدول عيادي محدد يستعمل كإطار مرجعي من قبل الاخصائي النفسي العيادي ، فدراسة الحالة تسمح بتدريب العياديين ، بإعطائهم معلومات تسمح بتطوير البحث .

دراسة الحالة مصطلح يستخدم بكثرة خاصة في مجال العلوم السلوكية والاجتماعية والإنسانية ليشير إلى الوصف والتحليل الشامل والدقيق لوحدة مستقلة، أيا كانت هذه الوحدة (موضوع، شخص، جماعة، حادثة، حالة، ظرف، عملية الخ )

فهي من الوسائل الهامة التي يمكن من خلالها جمع البيانات متعددة وشاملة حول الفرد ، مما يتيح بالتالي من فهم سلوكه أو المشكلة التي يعاني منها .

فمن خلالها يتم جمع بيانات كثيرة تتعلق بالحالة من حيث تاريخها وأعراضها ومظاهرها وظروف حدوثها وما يترتب عليها من أثار ونتائج وعادة ما يتم تتبع مثل هذه الحالة لتأخذ شكل الدراسة الطولية وفيه يتم اللجوء إلى عدد من المصادر للحصول على المعلومات والبيانات المطلوبة .

ففي دراسة الحالة يتم الاتصال بالأفراد الذين يعانون من اضطرابات انفعالية أو سلوكية مباشرة والحديث معهم ومحاورتهم من أجل الحصول على بعض المعلومات ، كما يتم جمع بیانات حول هؤلاء الأفراد من خلال الاتصال بأولياء الأمور والمعلمين والأفراد والأصدقاء وإجراء المقابلات مع هذه الظروف والاستعانة بتقديراتهم وملاحظاتهم ، كما يتم اللجوء كذلك إلى السجلات والوثائق الطبية والأكاديمية والمذكرات وتوظيف الأدوات المسحية مثل قوائم الشطب والاستبيانات.

فقد برزت أهميتها في ميادين الخدمات الاجتماعية المختلفة كونها أسلوب لتجميع المعلومات ، إذ تستخدم بوصفها وسيلة لجمع البيانات والمعلومات في دراسة وصفية ويمكن أيضا استخدامها في دراسة لاختبار فرض بشرط أن تكون الحالة ممثلة للمجتمع الذي يراد تعميم الحكم عليه بحيث تستخدم أدوات قياس موضوعية لجمع البيانات وتحليلها وتفسيرها حتى يتمكن تجنب الوقوع في الأحكام الذاتية.

بالرغم من أن هذه التقنية موجودة في ميادين متعددة مثل دراسات النمو والتغير الاجتماعي وعلم الإجرام وغيرها ، إلا أن الاهتمام الرئيسي للأخصائي الإكلينيكي منصب حول استخدامها في فهم السببية المرضية سواء أكانت نفسية أو عقلية .

تعريف دراسة الحالة :

لقد تعددت التعاريف التي تناولت دراسة الحالة وقبل التطرق إليها نعرف الحالة وهي وحدة قد تكون فردا أو مجتمعا ، أو سكانا للمجتمع من الوحدات التي يمكن أن تخطر على بال المرء وتتميز بكونها محددة الملامح ، واضحة الحدود ،بحيث يرى بعض الباحثين بأنها  تحليل دقيق للموقف العام للحالة ككل ، وهي منهج لتنسيق وتحليل المعلومات التي جمعت بوسائل جمع المعلومات الأخرى عن الحالة وعن البيئة

ويرى البعض " أنها استثمار وتنظيم وتلخيص كل المعلومات المجتمعة عن المستجيب من مصادر المختلفة بما يخدم الأهداف من دراسة الحالة ، لذلك فان دراسة الحالة هي كل المعلومات التي تجمع عن الحالة مشتملة على حقائق محددة باستخدام طرق المقابلة والملاحظة ، وتاريخ الحالة ، الاختبارات والمقاييس والسير الشخصية وتهدف إلى الوصول إلى فهم أفضل للمستجيب وتحديد وتشخيص مشكلاته وطبيعتها وأسبابها واتخاذ التوصيات والتخطيط للخدمات اللازمة".

وحسب مروان إبراهيم فان دراسة الحالة هي وسيلة لفهم التفاعل الذي يحدث بين العوامل التي تؤدي إلى التغيير والنمو والتطور على مدى فترة من الزمن وهي تتكامل مع عملية خدمة الفرد التي تهدف إلى العلاج اعتمادا على ما تقدمه لها دراسة الحالة .

يصف جابر عبد الحميد جابر دراسة الحالة بقوله  " يمكن أن تستخدم دراسة الحالة كوسيلة لجمع البيانات والمعلومات في دراسة وصفية ، ويمكن أيضا استخدامها في دراسة لاختبار فرض شريطة أن تكون الحالة ممثلة للمجتمع الذي يراد تعميم الحكم عليه ، بحيث تستخدم أدوات قياس موضوعية لجمع البيانات وتحليلها وتفسيرها ، حتى يمكن تجنب الوقوع في الأحكام الذاتية .

وبهذا يؤكد على أربع جوانب في دراسة الحالة :

أ- إن دراسة الحالة هي إحدى الدراسات أو المناهج الوصفية.

ب- تستخدم لاختبار فرض أو فروض .

ج- من الضروري التأكيد على الحالة للحالات الأخرى المشابهة التي تفترض تعميم نتائجها عليها.

د- التأكيد على الموضوعية، والابتعاد عن الذاتية في اختيار الحالة وفي جميع البيانات والمعلومات  اللازمة، ومن ثم تحليله وتفسيرها .

أما الاغاش (Lagache ) فيعرفها بأنها التعرف على أضطراب ما من خلال تطبيق معطيات عامة على حالة فردية مع استيعاب خصوصيات المريض .

ويعرفها عقيل حسن عقيل بكونها ( الطريقة العلمية المتبعة في دراسة الحالات الفردية والجماعية والمجتمعية ، وهي التي تهتم بالبحث في أعماق الظواهر الاجتماعية التي تظهر في كل وقت من الأوقات ، وهي الطريقة التي تولي اهتماما خاصا بتشخيص كل حالة من الحالات المبحوثة والمدروسة ، ولذا يركز التشخيص على المعلومة وتحليلها مع مقابلة الحالة أو عناصر الحالة لإجراء التشخيص مباشرة على الحالة ومن يعاني من تأزماتها .

في حين حسن مصطفى عبد المعطي فعرفها بكونها الإطار الذي ينظم ويقيم فيه الأخصائي الإكلينيكي كل المعلومات والنتائج التي يحصل عليها من الفرد وذلك عن طريق: الملاحظة، المقابلة، التاريخ الاجتماعي ، السيرة الذاتية ، الاختبارات السيكولوجية و الفحوص الطبية الخ .

تأتي هذه المطبوعة البيداغوجية الموسومة ب محاضرات دراسة الحالة pdf  في محاولة لتوفير مادة علمية مركزة قدر الإمكان لطلبة السنة الثالثة علم النفس العيادي لمساعدتهم على كيفية التعرف أفضل على دراسة الحالة في الجانب العيادي وأهم التقنيات والأدوات المستخدمة من قبل الباحث العيادي سواء كتقنية في يد الأخصائي أو كمنهج في يد الباحث العيادي .

محتويات مطبوعة محاضرات دراسة الحالة pdf  

مدخل لدراسة الحالة

اهداف دراسة الحالة

الفحص النفسي

التشخيص

ادوات دراسة الحالة – المقابلة

الملاحظة

الاختبارات النفسية

عوامل التنبؤ في دراسة الحالة

محتويات دراسة الحالة

نمادج دراسة الحالة

نمودج تطبيقي لدراسة الحالة  1

نمودج تطبيقي لدراسة الحالة 2

قائمة المراجع

رابط تحميل محاضرات دراسة الحالة pdf 

من هنا 

و في موضوع ذات صلة ، اليك نمودج دراسة الحالة في علم النفس pdf 

google-playkhamsatmostaqltradent