U3F1ZWV6ZTMwMTUxODIzNTI0X0FjdGl2YXRpb24zNDE1Nzg1NjA3NTc=
recent
آخر المنشورات

الإحتراق النفسي : علاجه , خصائصه و أعراضه PDF





الإحتراق النفسي : علاجه , خصائصه و أعراضه PDF
الإحتراق النفسي : علاجه , خصائصه و أعراضه PDF


علاج الاحتراق النفسي :

مع أن استعراض الظروف المحيطة بهذه الظاهرة يوحي بالكآبة ومحدودية فرص للتعامل معها ، إلا أنه في الواقع هناك ما يمكن عمله لتقليل هذه الظروف وبالطبع تتفاوت مواقع العمل في مدى نجاحها تبعا للظروف المحيطة بها . ويمكن اعتبار الخطوات التالية كجهود رامية لتقليل أو من ظهور الاحتراق النفسي بين العاملين في مجال الخدمات المهنية  :

-         عدم المبالغة في التوقعات الوظيفية
-         المساندة المالية للمؤسسات الاجتماعية بالمجتمع
-         وجود وصف تفصيلي للمهام المطلوب أداؤها من قبل المهني
-         تغيير الأدوار والمسئوليا ت
-         الاستعانة باختصاصي نفسي للتغلب على المشكلة
-         زيادة المسئولية والاستقلالية للمهني
-         المعرفة بنتائج الجهود المبذولة سواء على المستوى الفردي أو المستوى الإداري
-          وجود روح التآزر والاستعداد للدعم النفسي للزميل في مواجهة مشاكل العمل اليومية ، الأمر الذي يتطلب الحوار المفتوح وطرح المشاكل بطريقة دورية
-         الاهتمام ببرامج التطوير ونمو العاملين نموا مهنيا ونفسياً .
-         التعامل الإيجابي مع الضغوط أو التحكم في الضغوط
( عبد العزيز  1421 ه  - 184 , 185 )


خصائص الفرد المحترق نفسياً

 في دراسة قام كالدويل واريك ١٩٩٤ ذكر فيها أن هناك خمس مراحل يمر بها الفرد لكي يصبح محترقاً نفسيا وهذه المراحل هي :

-         من المحتمل أن يكون الفرد المحترق نفسياً متحمسا للعمل عند التحاقه به ، فالفرد لا يمكن أن يصبح مستنزفا ما لم يكن لديه التزام نحو عمله
-         هذا الحماس الأولى سريعا ما يقود إلى الجمود حين يدرك الفرد أنه لن يكون قادرا على حل كل المشاكل التي تواجهه داخل عمله .
-         وهذا الجمود بدوره يقود إلى الإحباط حينما لا تحل المشاكل وخاصة الهامة
-         وهذا الاحباط ربما يقود في النهاية إلى اللامبالاة تجاه العمل
-         وهكذا تصبح الطريقة الوحيدة التي يمكن للفرد أن يستخدمها لمواجهة الاحتراق النفسي من خلالها هي التدخل الخارجي الذي يأخذ شكل الإرشاد أو ترك المكان الذي يسبب له الاحتراق النفسي .

كما يصف ستر اسماير ١٩٩٢ المعلم المحترق نفسيا بأنه :
-         ذو مستوى تعليمي عال .
-         يعمل أكثر من نصف الوقت مع الطلاب
-         يشعر بعدم الكفاءة . ٤ .يشعر بعدم الرضا بصفة عامة عن كل مظاهر الحياة
-         يميل إلى عدم الرغبة في منافسة زملائه أو الاختلاف معهم
-         لديه مشاعر سالبة . ٧ .يشعر بالمعاناة الشديدة تحت الضغوط
-         يبذل كل مجهود للعمل بدقة .
-         معتل الصحة
-         يحاول الابتعاد عن طلابة .

تأثيرات وأعراض الاحتراق النفسي

وصف أوستن ١٩٨١ Austin الضغط كإستجابة كيميائية وعقلية وجسمية للظروف التي تخيف وتثير وتربك وتعرض للخطر أو ترعب

بينما وصف الاحتراق النفسي على أنه استنزاف جسماني انفعالي وهو عادة ما يبدأ بشعور من عدم المبالاة وهناك قائمة من الآثار التي يمكن أن تنتجخ عن الاحتراق النفسي منها التعب ، والإحباط ، والميل إلى كثرة النوم ، والشد العصبي ، وارتفاع ضغط الدم ، وتزايد ضربات القلب ، وسرعة التنفس ، وانقباض العضلات خلف العنق أو حول الرأس والذي يسبب الصداع وتقلصات المعدة التي غالبا ما تؤدي إلى القرحة . وهناك أعراض أخرى منها زيادة أو فقدان الشهية ، التغير في النمط الجنسي ، والإفراط في شرب الكحوليات ، والتقلصات العضلية ، والأرق ، والإسهال ، وإذا ما استمر المعلم في التعرض إلى مستويات عالية من الضغط في العمل دون أن يأخذ فترات استرخاء فمن الممكن أن تتطور هذه الأعراض البيولوجية لتصبح مرضا .

كما أوضح فليب بلكاسترو ١٩٨٣ العلاقة بين مستويات الضغط والشكوى السيكوسوماتية وبعض الأمراض ، وقد أشار إلى أن الاحتراق النفسي يمثل خطرا على صحة المعلمين واقتراح ضرورة قيام الشئون الصحية المدرسية بإمداد المعلمين بالمهارات والمعلومات اللازمة للتكيف مع الضغط المهني . كما أشار كنجهام ١٩٨١ إلى أن الاحتراق النفسي للمعلم عادة ما يبدأ بشعور من عدم المبالاة وأن ما يميز المعلم المحترق نفسيا الشعور الدائم بالتعب ، عدم الرضا والإحباط وحالة من التدني الجسماني ، كما وجد أن المعلم المحترق نفسيا غالبا ما يعاني من أمراض جسمانية غير خطيرة مثل الأرق وأدوار البرد المتكررة. وقد أشار إلى ان التعرض لمثل هذه الحالات لفترات طويلة قد ينتج عنها أمراض مثل سوء التغذية ، أمراض القلب ، البدانة ، الصداع المزمن ، ومشاكل في التنفس ، بالإضافة إلى هذه الأعراض فهناك أيضا الأعراض الناتجة عن الهيكل التنظيمي مثل كثرة الغياب عن العمل ، وقلة الحماس له .

أشار ولتون ستيوارت باني ١٩٨١ إلى أن الاحتراق النفسي ليس إعاقة عقلية ، وإنما هو طريقة غير صحيحة للتعامل مع الضغط داخل وخارج العمل ، ويمكن أن يؤثر على صحة الشخص ، وسلوكه ، وتوافقه الانفعالي ، واتجاهاته العامة ، وعلاقاته مع الآخرين .
وقد أشار إلى بعض المشكلات التي يمكن أن يسببها الاحتراق النفسي وهي مشكلات جسمية مثل التعب المزمن ، ومشاكل الإدمان ، ومشاكل انفعالية مثل الاحباط ، والشعور بالذنب نتيجة عدم القيام بالعمل على الوجه الصحيح ، والغضب المزمن .

تحميل هذا المقال بصيغة PDF 

الإحتراق النفسي : علاجه , خصائصه و أعراضه  PDF


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة