U3F1ZWV6ZTMwMTUxODIzNTI0X0FjdGl2YXRpb24zNDE1Nzg1NjA3NTc=
recent
آخر المنشورات

الإغتراب النفسي و علاقته بالأمن النفسي PDF

الإغتراب النفسي و علاقته بالأمن النفسي  PDF


دراسة ميدانية على عينة من طلبة جامعة دمشق القاطنيين بالمدينة الجامعية 


إعداد 

رغداء نعيسة 
الإغتراب النفسي و علاقته بالأمن النفسي  PDF


معلومات عن الدراسة 

الإعداد من طرف : د. رغداء نعيسة 
مجلة جامعة دمشق 
المجلد : 28
العدد : الثالث 
السنة : 2012

ملخص الدراسة 

يهدف البحث الحالي إلى الكشف عن العلاقة الارتباطية بين الشعور بالاغتراب النفسي والأمن النفسي، وكذلك الكشف عن الفروق بين متوسط درجات طلبة المرحلة الجامعية والدراسات العليا على مقياس الأمن النفسي ومقياس الاغتراب النفسي تبعة للمتغيرات التالية (الجنسية - المستوى التعليمي) لدى طلبة جامعة دمشق القاطنين بالمدينة الجامعية، ولتحقيق هذا الهدف تم استخدام الأدوات التالية:
استبيان لقياس ظاهرة الأمن النفسي من إعداد فهد عبد الله الدليم وآخرون. واستبيان لقياس ظاهرة الاغتراب النفسي من إعداد الباحثة بعد الاطلاع على الدراسات السابقة كدراسة سميرة حسن أبكر وآخرون، وتتكون عينة الدراسة من (370) طالبا وطالبة من طلبة مدينة السكن الجامعي، وتمثل هذه العينة ما نسبته (3%) من مجتمع البحث الأصلي. ومن أهم النتائج التي توصل إليها البحث:
وجود اغتراب نفسي لدى طلبة الجامعة بدرجة متوسطة.
توجد علاقة ارتباطية عكسية سلبية ذات دلالة إحصائية بين درجات الطلبة على مقياس الأمن النفسي ودرجاتهم على مقياس الاغتراب النفسي. . توجد فروق بين متوسطات درجات الطلبة على مقياس الأمن النفسي تعزى إلى متغير المستوى التعليمي لصالح طلبة الدراسات العليا".
توجد فروق بين متوسطات درجات الطلبة على مقياس الأمن النفسي تعزى إلى متغير الجنسية لصالح السوريين.
توجد فروق بين متوسطات درجات الطلبة على مقياس الاغتراب النفسي تعزي إلى متغير المستوى لصالح طلبة المستوى التعليمي الإجازة
توجد فروق بين متوسطات درجات الطلبة على مقياس الاغتراب النفسي تعزي إلى متغير الجنسية لصالح الطلبة العرب.
وانتهى البحث إلى مجموعة من المقترحات:
اتباع أساليب في التنشئة الاجتماعية تساعد الطفل على أن ينمو بصورة سليمة بعيدا عن كل أشكال التوتر والاضطراب كمرحلة هامة تؤثر مظاهر نموها على مرحلة الشباب.
نظرا لوجود بعض الطلبة لديهم اغتراب نفسي، ووجود بعض الطلبة لديهم عدم الشعور بالأمن النفسي، ترى الباحثة ضرورة الاهتمام بالمحاضرات والندوات وعقد اللقاءات الطلابية بهدف تحقيق الطمأنينة النفسية لديهم.

رابط تحميل الدراسة : الإغتراب النفسي و علاقته بالأمن النفسي  PDF 




وفي موضوع ذات صلة 





ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة