القائمة الرئيسية

الصفحات

مدخل علم النفس



الفصل الأول : تعريف علم النفس و فروعه 

1 - تعريف علم النفس 

1- تعريف علم النفس  لغة و إصطلاحا:
أولاً : معنى علم النفس  لغةً: تتكون كلمة علم النفس (Psychology) فى اللغة الإنجليزية من مقطعين لهما أصل يوناني وهما:
المقطع الأول: Psyche و تعنى "النفس" ثم اتسع معناها وأصبحت تشير إلى الحياة أو الروح أو النفس البشرية أو العقل.
المقطع الثانى: logos فيعنى الحديث أو الكلام أو الأقوال ثم تطور يعنى البحث أو المقال ، وأخيرا أصبح يفيد معنى المعرفة أو العلم.
ثانيا: إصطلاحا:
قد تعددت تعريفات علم النفس وإختلفت علماء النفس لإختلاف المرحلة التاريخية التى مر بها علم النفس عبر العصور. تعريفات علم النفس هى مما يلي:
مدخل علم النفس
مدخل علم النفس 

التعريف الأول: 
"علم النفس هو دراسة النفس". وقال سقراط: أن النفس خالدة (لا يموت ولا يفنى). وقال أرسطو: أن النفس ينقسم إلى قسمين: النفس الحيواني والنفس الإنساني.
التعريف الثاني :
علم النفس هو علم الذى يدرس السلوك (Behavior) والعمليات العقلية (Mental Process) .
العمليات العقلية مثل الإدراك ، والتعلم ، والتذكر ، والتفكير، وحل المشكلة.
ويتفق على هذا التعريف كل علماء النفس إلا قليلا. ومن الأقوال المأثورة عن عالم علم النفس الأمريكى الشهير ((وودورث)): قوله : "أن علم النفس بدأ بدراسة الروح ، لكن زهقت روحه ، ثم أصبح علم العقل ، لكن ذهب عقله ، ثم أصبح علم الشعور ، وأخشى أن يفقد شعوره" . وقد فقده فعلا بعد أن أصبح علم السلوك وبعده أصبح علم السلوك والعمليات العقلية.
وفي موضوع ذات صلة يمكنك تحميل كتاب مدخل إلى علم النفس بصيغة pdf  

2- أهداف علم النفس:

هناك أربعة أهداف الأساسية لعلم النفس وهي مما يلي:
الهدف الأول: الوصف Description:
وهو وصف السلوك والعمليات العقلية. وهو الهدف الأساسي لأى علم. يعني جمع الحقائق وإستخدام الوسائل والطرق الفنية للسلوك.
الهدف الثانى: التفسير Explanation:
وهو تفسير السلوك والعلميات العقلية. يعنى تفسير الظواهر وجمع الوقائع وتكوين الحقائق والمبادى العامه لفهم السلوك والعمليات العقلية.
الهدف الثالث: التنبؤ Prediction:
وهو تنبؤ السلوك والعمليات العقلية. ويؤدى التفسير إلى امكان التنبؤ الدقيق بالسلوك.
الهدف الرابع : الضبط أو التعديل Control/Modification:
وهو ضبط السلوك والعمليات العقلية أو تعديل السلوك والعمليات العقلية.

3- فروع علم النفس أو أقسام علم النفس

ينقسم علم النفس إلى فروع / أقسام مختلفة وهي مما يلي:
 1- علم النفس الشواذ Abnormal Psychology
هو فرع علم النفس يختص بدراسة السلوك غير السوي أو الشاذ.
الشاذ معناه ما يحرف عن القاعدة أو النمط ، وتستعمل صفة للفرد أو السلوك.
2- علم النفس الكلينكى Clinical Psychology
هو فرع علم النفس يستعمل المعلومات النظرية فى تشخيص الإضطرابات السلوكية ومعالجتها.
الإضطرابات السلوكية: يطلق على أنواع الشذوذ التى تؤدى إلى عدم توافق الفرد و خاصة فى الجانب الإجتماعى. مثلا القلق، الإكتئاب، النسيان، فقدان الذاكرة.
3- علم النفس النمو/ التطورDevelopmental Psychology
هو فرح علم النفس يدرس مراحل النمو الإنسانى من قبل الولادة (الجنين) حتى الشيخوخة.
النمو هو تغير مطرد فى الكائن الحى، ومرحلة النمو هو فترة فى حياة الفرد تتميز بخصائص بدنية ونفسية، ومراحل النمو الجنين والرضاعة والطفولة والمراهقة والرشد.
4- علم النفس التربوى Educational Psychology
هو فرع علم النفس يتناول عملية التعليم والتربية من الناحية النفسية في الأطفال. " أو "
هو فرع علم النفس يتعلق بعملية التعلم والمشاكل المتعلقة بتدريس الطلاب.
5 - علم النفس التجريبى Experimental Psychology
هو فرع علم النفس يهتم بدراسة الظواهر النفسية مستخدما المنهج التجريبى. "أو"
هو فرع علم النفس يتعلق بإستخدام المناهج التجريبية لدراسة السلوك والعقل.
6- علم النفس الإرشادى Counseling Psychology
هو فرع علم النفس يتعلق بإستخدام المبادئ النفسية للصحة النفسية للفرد والأسرة و المجتمع.
7-علم النفس الصناعى Industrial Psychology
هو فرع علم النفس يطبق مبادئ علم النفس فى مجال الصناعة لحل المشكلات المتعلقة بالعمل.                 
هو فرع علم النفس يتعلق بدراسة مشكلات الناس فى مكان العمل أو الأعمال التجارية أو فى الصناعة.
8- علم النفس الشرعى Forensic Psychology
هو فرع علم النفس الذى يتعلق بإستخدام المبادئ النفسية فى نظام العدالة والقانونية والجنائية.
9- علم النفس الإجتماعى Social Psychology
هو فرع علم النفس الذى يختص بدراسة تأثير الجماعة على سلوك الأفراد، و كذلك دراسة سلوك الفرد فى الجماعة كما يدرس تأثير الحضارة على السلوك.

الفصل الثانى: المدخل إلى تاريخ علم النفس

تاريخ علم النفس الحديث: History of Modern Psychology

ينقسم تاريخ علم النفس إلى عصرين:
الاولى: العصر ما قبل العلمية Pre-Scientific Period
الثانية: العصر العلمية Scientific Period

الاولى: العصر ما قبل العلمية:

هذا العصر قبل 1879 م، عندما تستخدم مشاكل النفسية فى مجال الفلسفة. وينقسم إلى ثلاثة عصور فرعية وهي:
العصر اليونانى (Greek Period)
تعتقد بعض الفلاسفة اليوناني أن النفس كمادة مثل التنفس أو النار أو الهواء. وكانوا يعتقدون بأن هذه المادة يضبط الجسم. ومساهمات بعضهم في علم النفس هي:
1- بقراط: Hippocrates (430 ق.م):
كان بقراط يعتقد بأن الشخصية تتكون من الأمزجة الأربعة وهي مما يلي:
1- المزاج الدموي :  (Sanguine) (يفتش الفرح و يحب الإجتماع يعني أنيس)
2- المزاج الصفراوي: (Choleric) (الطموح والزعيم والرائد)
3- المزاج السوداوي: (Melancholic) (منطوي على ذاته ويفكر حول ذاته)
4- المزاج البلغمي : (Phlegmatic) (مستريح وهدوء)
يرى بقراط أن هناك الأخلاط والموائع في الجسم التي قد تؤثر على هذه الأمزجة الأربعة .


- سقراطSocrates  (469 ق.م)
يقال عن سقراط أنه أنزل الفلسفة من السماء إلى الأرض. فقد اهتم بالفرد وبتعليم الشعب. كان يخاطب من يقابله ويناقشه وتتلخص آراؤه فى النفس فى جملة التى "أعرف نفسك بنفسك". معناها معرفة الإنسان بمعرفة نفسه يعني يعرف الإنسان نفسه ، إذا يعرف شخصيته.
3- افلاطون (Plato) (347-427 ق.م)
كان أفلاطون تلميذا لسقراط . افترض نظرية الثنائية أي ثنائية النفس والجسم. فى رأيه النفس والجسم شيئان مختلفان . ويقول: يحي الإنسان مادام النفس فى الجسم ، وإذا يخرج النفس من الجسم يموت الإنسان . وقسم النفس إلى ثلاثة أقسام: النفس العاقلة والنفس الغاضية والنفس الشهوانية.  ويقول هناك الصراع بين الأنفس الثلاثة وبسبها يختلف الإنسان . ويعد أفلاطون أول من اهتم بالفروق الفردية وفحصها .
4- أرسطو Aristotle(322-384ق.م)
يعد أرسطو الجد البعيد لعلم النفس بمعناه الحديث . رفض أرسطو نظرية أفلاطون يعني نظرية الثنائية. ويرى أرسطو أن كل شيئ طبيعى له حياة ، له نفس هو مصدر حياته . ويرى أرسطو أن النفس وظيفة الجسم . فهو يقول: كما الرؤية/ الابصار وظيفة العين والسمع وظيفة الأذن . ولا يمكن أن يوجد واحد  بدون الآخر . ومفهومه بأن النفس وظيفة الجسم تشكل خطوة هامة فى اتجاه علم النفس كعلم.
و ذات السياق يمكنك تحميل محاضرات مدخل إلى علم النفس  بصيغة pdf  كملة 

ثانيا : العصور الوسطى : Middle Ages

1- أفلوطين: (Plotinus) (305-370):
كان فيلسوفا. له تأثير خاص لأفكار أفلاطون وأرسطو. وسعى لفهم العقائد الدينية  بإستعمال التفكير.
2- أوغسطين (St. Augustine) (354-430):
كان فيلسوفا مسيحيا . ويعتقد بأن الإنسان هو التفاعل بين العقل والجسم . يرى  أن الفرد يمكن له أن يفهم مشاعره الداخلية . وكان مؤسسا للأسلوب الإستبطان (التأمل الباطنى) .

العصر الإسلامى: Islamic Period

أفكار علماء النفس الحديث حول الصحة العقلية ، تعتمد على أفكار وآراء علماء الفلاسفة والمفكرين المسلمين . وفسرت علماء الفلاسفة والمفكرين المسلمين مبادئ الحياة في ضوء الإسلام . يبين الإسلام أسباب للمشاكل النفسية والسلوكية ويشرح علاجها وحلها في ضوء القرآن والسنة . مساهمات علماء الفلاسفة والمفكرين المسلمين هي مما يلي:
الفارابى:(872-951 م)
كان فيلسوفا إسلاميا . ويرى أن الإنسان مكون بالجسم والعقل والتى تتعلق بالله. والله هو الحي القيوم و فوق أفكار الإنسان. كان تأثر بأفكار أفلاطون وارسطو.
وقد قسم الفرابى قوى النفس إلى قسمين : أحدهما موكل بالعمل و الآخر موكل بالأدراك. و قوى العمل ثلاثة أقسام: النباتية و الحيوانية و الإنسانية . و قوى الإدراك قسمان : حيوانى وظيفته الإحساس و إنسانى هدفه تحصيل المعرفة العقلية.
ابن سينا: (980-1027 م)
كان ابن سينا طبيباً جسمياً ونفسياً وفيلسوفاً فى آن واحد . كما تأثر بأفلاطون وأرسطو من ناحية ، وتأثر بالأديان والتفكير الدينى من ناحية أخرى . وقد إهتم بدراسة النفس إهتماماَ كبيراً . ورأى ابن سينا أن الحواس نوعان: ظاهرة و باطنة .
فأما الظاهرة فهي السمع والبصر واللمس والتذوق والشم .
وأما الباطنة فهي قوة فى الباطن تدرك من الأمورالمحسوسة مالا يدركه الحس ، مثلا العداوة والخوف .

المصدر
عامر رضا . مدخل إلى علم النفس . الجامعة الإسلامية العالمية إسلام آباد .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات